النقيب عبد الرزاق شبيب

للفترة : 1959 – 1965

عبد الرزاق شبيب فاز بست دورات متتالية:

   (1959 – 1960)، (1960 – 1961)، (1961 – 1962)،(1962 –  1963)،(1963 – 1964)،(1964 – 1965).

هو  إبن بغداد الأبية  من مؤسسي (حزب الاستقلال) القومي عام 1946 وكان من  قيادييه البارزين ، عانى عبد الرزاق شبيب من قوة ايمانه بوطنه وعروبته وما تحلى به منذ الأربعينات من القرن العشرين من إرادة لا تقهر ومن عزيمة لا تفتر لرفع الارادة العربية نحو سويات كريمة ترفض المساومة على القضايا المصيرية  وكان قاسيا في رفض الحلول الوسط في المواقف كان يدرك أن الوقت يمر هو ليس في صالح العراق والعروبة ما لم تتخذ خطوات جادة في تحرير العراق أولا من العملاء والمتخاذلين وثانيا في السعي الحثيث نحو أي صيغة  إتحاد أو وحدة  مع الأشقاء العرب .خلال حركة رشيد عالي الكيلاني انيط اليه  مهام  إدارة الأمور المالية و التموينية ( اللوجستية) للوطنيين المنخرطين بالحركة. بعد أن منيت الثورة بالفشل، كانوا هدفا لمطاردة حكومة نوري السعيد والانكليز، كانت إيران أقرب ملجأ لهم فوافقت على  قبولهم لاجئين سياسيين . بعد أقل من شهرين على اللجوء  ، استجابت إيران للضغوط الانكليزية بتسليمهم للعراق،  نتج عن التفاوض  تسليمهم بشروط ، منها إصدار العفو عنهم وإعادتهم   للعراق. تبين أن ذلك كان خدعة، فما ان توجهت الباخرة التي تقلهم نحو ميناء الفاو العراقي حتى استدارت واتجهت نحو المستعمرة البريطانية في روديسيا ( زمبابوي حاليا)  في افريقيا. ثم صدر بحقهم السجن لاربع سنوات  في ظروف قاسية تسببت له بمشاكل صحية مزمنة هنالك توفي رئيس حكومة الثورة ناجي السويدي عن عمر 80 عام. كان في معتقل مجاور لمعتقلهم المفتي الحاج أمين الحسيني وعبد القادر الحسيني .

كان  من رفاق عبد الرزاق في المعتقل ,المهندس المعماري الذائع الصيت مدحت علي مظلوم الذي اتحف المعتقل برسوماته الفنية ، و لم يكن له في حركة  الكيلاني دور سياسي بارز ، بل كان وطنيا صديقا للثوار ولقي وبالصدفة مصيرهم ، ثم غدى لاحقا طريد عيد الكريم قاسم و لاجئا في الاقليم الشمالي للجمهورية العربية المتحدة.

منذ أول لقاء للاستاذ عبد الرزاق شبيب بالرئيس عبد الناصر أدرك ناصر أنه أمام شخصية عراقية لا مثيل لها في الوطنية والأنتماء  القومي والتفهم العميق الشامل لكل قضايا العرب والتحديات االمحلية والاقليمية والدولية، التي عليهم تفهمها ومواجهتها..لذلك  دأب عبد الناصر على دعوته ألى لقاآت متتالية وشبه منتظمة  في القاهرة،  إلا أن أكثرها خصوصية ، كان في قصر المنتزه بالإسكندرية بعيدا عن الاضواء  ..

 كان ناصر مقتنعا من أن ما لدى هذا المناضل الصلب والصامت والمبتعد بأنفة وكبرياء عن إغراءات السلطة و الشهرة وإبهار الأضواء والإعلام وما لديه من تاريخ نضالي طويل ومتواصل و متخم بالمعاناة والسجون وسجل حافل بمواجهة الحكام التافهين منهم و المستبدين ،  يتيح إمكانية الافادة من هذا مخزون ضخم ثري  بالأفكار والخبرات و الطروحات القيمة.

حاز المناضل عبد الرزاق شبيب على ثقة المحامين العراقيين بالإجماع  المذهل و بلا منازع لعدة دورات ومن ثم إنتخب  امين عام للمحامين العرب ليكون أفضل من وظَّفَ هذا المنصب لخدمة القضايا العربية. أصر ان يختار سكنه الشخصي بعد استقلاله عن السكن بدار والده بالوزيرية  في منطقة الأعظمية ذات الأكثرية السنية  ، أن يبني داره الجديدة في منطقة العطيفية الثانية بالكاظمية ذات الأكثرية الشيعية. قائلا للمستغربين انا أرفض التقسيم العمراني والديموغرافي لبغداد على أساس طائفي.

 

البحث

الية وضوابط التقديم الى نقابة المحامين

صفحتنا على الفيسبوك

قناة اليوتيوب

مقر النقابة

ارقام تهمك

  • مكتب النقيب - 07721727134
  • المكتب الاعلامي - 07705721394
  • الشكاوى - 07812573968
  • قسم الصلاحية واعادة الانتماء - 07815492831

الطقس

عدد الزيارات

2407618