تهنئة

2022/05/02

بسم الله الرحمن الرحيم


و الحمد لله الذي جعل هذا اليوم للمسلمين عيدًا و لمحمد ( ص ) ذخرًا و مزيدًا، و أفضل الصلاة و السلام على آله الميامين و صحبه الأكرام المنتجبين، و بعد … 

أبناء الأمة الإسلامية جمعاء 

شعبنا العراقي الكريم 

نتقدم بعظيم التهاني و التبريكات، لكم و لعوائلكم الكريمة، بحلول عيد الفطر للمبارك، آملين بأن يحلّ عليكم هذا العيد و أنتم تنعمون بقبول الأعمال و رضا الله، و أن يمنّ عليكم بالخير و التوفيق الدائم . 

و نخص بالتباريك أبناء مهنة المحاماة الأفذاذ، في غرف المحامين ببغداد و المحافظات كافة، زملاء أعزاء و زميلات عزيزات، و ندعو الله صادقين أن يسبغ عليهم توفيقه و أن يمنح زملاءنا الرفعة و الكرامة و السؤدد، و القوة للدفاع عن حقوق شعبنا العراقي الأبي، و حماية منظومة العدالة و صيانة القانون . 

كما نستذكر شهداء الوطن و مهنة المحاماة، و الراحلين من بين أسرة المحاماة، و نبتهل إلى جناب لطف الله، أن يرحمهم و ينزل على قبورهم النور و أن يجعل قبورهم في روضات الجنان . 

ونتقدم أيضا بأجلّ التهاني و المباركة الكريمة، إلى النقابات العراقية و الإتحادات كافة، و نأمل أن يسهموا جميعًا بوحدتهم، في بناء هذا الوطن العزيز . 

إننا وفي هذه المناسبة المباركة، نؤكد و بشدة على سياسيي بلدنا من الأحزاب و الكيانات و القوى البرلمانية، و المؤسسات الدستورية الإتحاديّة كافة، بالعمل الجدي و السريع لأجل جلب الخير لأبناء شعبنا الصابر، و ٱستشعار ألم الفقراء و السعي بمسؤولية، لإيجاد الحلول لأزمات الوطن، و تأكيد وحدته و سيادته، من خلال الإصرار على بناء دولة القانون و المؤسسات الدستورية، و تعزيز سلطة القضاء العادل المستقل، بما يحمي شعب العراق و حقوقه و حرياته . 

نكرر مباركتنا للعراقيين جميعاً، و نسأل الله أن ينعم عليهم بالصحة و العافية، و أن يجيرهم و يجنبهم،السوء و البلاء، و أن يرفل الشعب بالإستقرار و السلام .

 

                          المحامي الدكتور

                         محمد صالح المهنا 

                    نقيب المحامين العراقيين